الخميس، 27 فبراير، 2014

كيف تتخلص من ادمان الترامادول

كيف تتخلص من ادمان الترامادول
كيف تتخلص من ادمان الترامادول

الترامادول

ينتمي عقار «الترامادول» Tramadol الى أملاح المورفين المخدر. ويستخدم هذا العقار لعلاج الآلام المتوسطة والآلام الشديدة كما يحدث في أمراض السرطانات.

البعض يتناوله من دون وصفة او الانتباه الى كونه مخصصا لحالات خاصة وأنواع معينة من الآلام التي تتطلب مسكنات قوية. ولهذا العقار تأثير يسبب تغييرا كبيرا في ضغط الدم ونظام القلب بشكل عام.

وعادة ما يسبب انخفاضا في ضغط الدم، لكنه قد يسبب احيانا الارتفاع ايضا.. وبما أنه من مشتقات أملاح المورفين فهو يسبب الغثيان، وضعف التركيز، وفي حالات كثيرة يؤدي الى آلام في المعدة والاسهال وخدراً وتنميلاً في الأطراف..

 بالاضافة الى ذلك، قد يؤثر في الكبد اذا تم تناوله لمدة طويلة وبجرعات كبيرة، وأهم أثر جانبي لهذا العقار هو أنه يسبب التعود والادمان، لذا يجب ان يكون هنالك حذر في تناوله، بحيث يتم تحت الاشراف الطبي وبجرعة محددة.

كيف تتخلص من ادمان الترامادول ؟


لا شك أن علاج الترامادول أصبح الآن يمثل مشكلة كبيرة جدًّا وسط الكثير من الناس للأسف، هذا الدواء رغم أنه دواء طبي، وله فوائد لبعض المرضى، لكن قد يساء استخدامه، ودخل فيما يمكن أن نسميه السوق السوداء – السوق الظلامية – لتناول المخدرات، وبكل أسف ما يُشاع عن هذا الدواء ليس صحيحًا، فتحسينه للأداء الجنسي – كما يقولون – هذا لم يثبت أبدًا، لكن يجب أن نعترف أنه يخفف الآلام الجسدية، وكذلك النفسية بشكل واضح، ومن مشاكله الكبيرة أنه يؤدي إلى التحمل أو الإطاقة، ولا شك أنه دواء استعبادي، يستحوذ على الإنسان تمامًا، وهذه هي المشكلة الحقيقية.

العزيمة والارادة سر التوقف نهائيا عن الترامادول ، هذا ليس مستحيلاً، اتركه تدريجيًا، أنقصه بمعدل حبة واحدة في اليوم، ومارس الرياضة بكثرة في هذه الفترة، وابتعد عن مصادر التمويل، مصادر الحصول على الترامادول، يجب أن تجففها، هذه مهمة جدًّا، اقطع علاقتك وصلتك تمامًا مع الأنداد، ومع الزمر ومع الرفاق، ومع التجار الذين يمولونك بهذه المادة.

لابد أن تنقل نفسك إلى بيئة مخالفة تمامًا، ولابد أن تفضح نفسك بنفسك، بمعنى ألا تكون هنالك أي مبررات مثل النكران، وتخفيف وطأة الأمر، لا، الأمر جلل جدًّا، والأمر خطير جدًّا، والأمر يجب أن يتخذ فيه قرار عاجلاً وهامًا، وهو قرار العلاج، ويجب أن تطبق هذا. هذا من ناحية.

من ناحية أخرى يمكن للمدمن على مادة معينة أن يتوقف، لكن الأفضل أن يكون تحت إشراف علاجي “مصحات علاج الادمان“، لأن المدمن مريض، نحن كأطباء لا ننظر إليه كمنحرف، ولا ننظر إليه كمجرم، المجتمع يراه منحرفًا، القانون يراه مجرمًا، لكننا نحن في الطب النفسي نراه مريضًا، والمرض يتطلب التدخل الطبي.

علاج الترامادول

اقرا المزيد حول 

علاج الترامادول


3 التعليقات:

إرسال تعليق